ما علاقة تضخم البروستاتا بحياتك الجنسية؟ إعرف أكثر

يتسائل الكثير من الرجال عما إذا كان من الممكن أن يؤثر تضخم البروستاتا على علاقتهم الجنسية بالشريك الأخر، وهذا ما يدخل ضمن العديد من الأسئلة وبعض الاعتقادات الخاطئة التي تتعلق بمشكلة البروستاتا المتضخمة وهو ما سنتناوله بالتفصيل في هذه المقالة من اطلب طبيب..

سيمكنك معرفة اسباب تضخم البروستاتا، والأعراض وكذلك علاقة التضخم بعملية الانتصاب.

  اسباب تتضخم البروستاتا ؟

السبب وراء شكل البروستاتا المتضخمة غير معروفًا بالصورة الكاملة رغم كونها حالة طبية شائعة، ولكن يُرجع معظم الأطباء السبب إلى تغيّر نسبة هرمونات الذكورة في جسم الرجل مع التقدم بالعمر، حيث أنها تبدأ من فترة البلوغ في النمو، ولمعظم الرجال فإنها تستمر بالنمو حتى تتسبب فيما يعرف بـ تضخم البروستاتا.

ولكن من الممكن أن يكون هناك بعض الرجال المعرضين لمشكلة تضخم البروستاتا عن غيرهم رجوعًا لعدة عوامل من أهمها :

  • التطور الطبيعيّ للجسم مع التقدم بالعمر حيث تنتشر الإصابة بداية من سن الأربعين وحتى الثمانين سنة.

  • وجود تاريخًا عائليًا لذكور العائلة بـ تضخم البروستاتا يمكن أن يرفع احتمالية التعرض لتلك المشكلة.

  • الأمراض المزمنة خاصة السكر والأمراض القلبية يمكن أن يرفعا من إمكانية الإصابة بـ تضخم البروستاتا.

  • إن كان وزن الرجل زائدًا (سمنة غير صحيّة) فيمكن أن يكون معرضًا أكثر من غيره للتعرض لتضخم البروستاتا.

البروستاتا بصورة عامة هي عبارة عن غُدة بحجم الجوز تُحيط بجزء من الإحليل وهو المسئول عن نقل السائل المنوي والبول إلى العضو الذكريّ لخارج الجسم، سواء في حالة القذف للسائل المنويّ بحيواناته المنويّة، أو في عملية التبول عندما تدفعه المثانة إلى خارج الجسم..

 عندما يتعرض الرجل إلى تضخم البروستاتا فإنه يعاني من أعراضًا غير مريحة سواء على مستوى حياته الجنسية أو التبول بصورة عامة تحتاج إلى اللجوء لـ علاج تضخم البروستاتا .

اعراض تضخم البروستاتا

إن كان المريض يعاني أيًا من العلامات أو الاضطرابات التاليّة فإنه غالبًا ما يكون مصابًا بـ تضخم البروستاتا ووقتها تقوم بالضغط على المجرى البوليّ ليحتاج إلى التدخل لـ علاج تضخم البروستاتا، لتظهر مؤشرات مثل :

  • تقطير البول عند نهاية عملية التبول

  • ضعف تدفق البول أو عدم القدرة على التفريغ الكامل للمثانة. 

  • الصعوبة في البدء بعملية التبول 

  • الذهاب المتكرر إلى دورة المياه بشكلِ يزيد عن ثمان مرات يوميًا

  • عدم القدرة على السيطرة في البول (سلس البول)

  • الإلحاح المستمر في رغبة التبول حتى بعد الخروج توًا من دورة المياه

  • زيادة وتيرة البوال الليلي وهي ظاهرة التبول مساءًا.

تلك الاضطرابات البولية تُنهك الجدار العضليّ للمثانة نظرًا للجهد الواقع عليّها مع الإفراغ المتقطع لها، وبالتالي فإن من المرجح أن يصاب المريض ويعاني من مشاكل المسالك البولية، أو وجود دمًا عند التبول، وكذلك ظهور حصوات بالمثانة أو تلف المثانة تمامًا وكل هذا ناتجًا من مشكلة تضخم البروستاتا غير مُعالجة.

هل هناك علاقة بين تضخم البروستاتا والانتصاب ؟

أجل، والعلاقة الأولى بينهما أن الإصابة بـ تضخم البروستاتا وكذلك ضعف الانتصاب تزداد الاحتمالية بهما مع التقدم بالعمرِ، وأحيانًا طرق علاج تضخم البروستاتا تُسبب الضعف الجنسيّ لأثارها الجانبية.

نَظرًا لكون العلاج الدوائيّ لـ تضخم البروستاتا غير ناجحًا في بعض الأحيان، فهناك تدخلات جراحيّة تضمن انتهاء مشكلة البروستاتا المتضخمة ولكنها في نفس الوقت تؤثر على حياة الرجل الجنسية مما يستدعي علاج تضخم البروستاتا  وهذا مثل :

  • استئصال البروستاتا عبر الإحليل

تلك العملية الجراحيّة لـ علاج تضخم البروستاتا تعرض حواليّ نصف الذي خضعوا إليها وأكثر إلى مشكلة القذف الارتجاعيّ (حوالي 50% إلى 75% ) وهو أن السائل المنويّ يرتد إلى المثانة بدلًا من خارج القضيب، وهو ما يجعل تضخم البروستاتا والانجاب مترابطين، لتأثير الجراحة على خصوبة الرجل وقدرته على تخصيب البويضة بصورة صحيحة وناجحة. 

وبنسبة أقل للذين خضعوا لتلك الجراحة في سبيل علاج تضخم البروستاتا يعاني حوالي 5% إلى 10% من الضعف الجنسيّ، ولكنها ليست من الآثار الجانبية الشائعة لتلك الجراحة، ولكنها واردة الحدوث بعد جراحة استئصال تضخم البروستاتا من خلال الإحليل.

  • الآثار الجانبية لأدوية تضخم البروستاتا

عند وصف حاصرات ألفا للرجال المصابين لـ علاج تضخم البروستاتا فإنها تعمل على إرخاء عضلات المثانة وكذلك البروستاتا، وبالتالي تُخفض من عملية القذف للسائل المنويّ وهو ما يعرض الرجل إلى مشكلة الحفاظ على عضو ذكريّ منتصب خلال العملية الجنسية.

وإلى جانب احتمالية التعرض إلى الضعف الجنسي كأثرِ جانبيّ، فإن انخفاض الرغبة الجنسية يمكن أن يتبع تعاطي دواء حاصرات ألفا لـ علاج تضخم البروستاتا  ، فبعض الرجال عانوا من الأخيرة في أول ست أشهر من العلاج، وأخرون ظهر عليهم هذا في السنة الأولى. 

وأثناء تعاطي حاصرات ألفا لعلاج تضخم البروستاتا من الممكن أن تنخفض الحيوانات المنوية داخل السائل المنويّ، ويصغر حجمها وتقل حركتها، وهو ما يمنع التخصيب الناجح، نظرًا لانخفاض جودة الحيوانات المنوية.

  • العلاقة بين علاج العنانة و تضخم البروستاتا

في بعض الأحيان يمكن للأدوية المخصصة للضعف الجنسيّ في علاج تضخم البروستاتا ، حيث تساعد في زيادة التدفق في الدم لتسترخي كل من خلايا المثانة البولية وغدة البروستاتا وتخفف من ضغط تضخم البروستاتا وبالتالي تساعد في تحسين تدفق البول خارج الجسم.

فهناك دراسات أثبتت أن الرجال الذين تعاطوا أدوية علاج الضعف الجنسيّ وجدوا تحسنًا نوعيًا في علاج تضخم البروستاتا بالتبعية، وإن كانت تلك الدراسات لازالت محل النظر.

يجب العلم أن رُغم تحسن حالة تضخم البروستاتا مع علاج الضعف الجنسيّ (ضعف الانتصاب) ولكنها لم يتم إثبات أنها تساعد بصورة فعالة في إخفاء أو علاج تضخم البروستاتا من ناحية التبول، وبالتالي يجب أخذ استشارة طبية في حالة رغبتك في تجربة أدوية بعينها وسيقرر وقتها الطبيب عما إذا كانت مناسبة لك أم لا.

ماذا يحدث في حالة عدم علاج تضخم البروستاتا ؟

على الرغم أن جميع الدراسات أثبتت أن تضخم البروستاتا حميد، وليس له أي علاقة بالإصابة بسرطان البروستاتا ولا يتسبب حتى عند حدوثه في تواجد الخلايا السرطانية أو ما شابه، ولكن هناك مضاعفات تحدث عند عدم اتخاذ خطوات في علاج تضخم البروستاتا  وهذا يشمل :

  • الحاجة إلى عملية القسطرة البولية لتفريغ المثانة من البول نظرًا لفقدان القدرة على التبول. 

  • ارتفاع احتمالية الالتهابات المتكررة في الجهاز البوليّ لتراكم البول الناتج عن عدم القدرة على تفريغ المثانة

  • تكون الحصوات في المثانة البولية والذي يسبب أعراضًا أسوأ تشمل مشاكل في تدفق البول وكذلك وجود دمًا عند خروجه.

  • تعرض المثانة إلى التلف للإجهاد الواقع على جدارها العضليّ مع التمدد المستمر لها لتخزين البول دون القدرة على تصريفه بالكامل.

على الرغم أنه نادرًا ما يتعرض المصابون بتضخم البروستاتا من تلك التبعات الخطيرة، ولكن تجاهل علاج تضخم البروستاتا من الممكن أن يطور من تلك المشاكل مؤديًا على المدى الطويل إلى حالة حبس البول الحادة التي تهدد صحة الكلى والتي عند تلفها من الممكن أن تشكل خطرًا على حياة المريض.

يُمكن في بعض الأحيان ذات اعراض تضخم البروستاتا الخفيفة أن تُترك دون علاج ولكن هذا على شرط المراقبة المستمرة، والتدخل الطبيّ عند تطور الأعراض لتصبح أشد وبالتالي يصبح علاج تضخم البروستاتا  الدوائيّ سواء من خلال خيارات متعددة تشمل حاصرات ألفا أو مثبطات ريدكتيز، أو الخلط بينهما أو التدخل الجراحيّ للعلاج من خلال استئصال البروستاتا المتضخمة.

تضخم البروستاتا

المصادر

المصدر الاول 

المصدر الثاني 

المصدر الثالث


احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store