هل مرض السل مميت ؟ إعرف المعلومات الكاملة هُنا

هل ما زال السل مع تطور الطب مرضًا مميتًا؟! هذه الإجابة التي يريد معظم الأشخاص معرفتها، وإذا كانت احتمالية الإصابة به ما زالت عالية أم لا، وفي هذا المقال يمكنك التعرف على كافة المعلومات التي تحتاجها عن ما هو مرض السل وأعراضه وكذلك العلاج.

حسب منظمة الصحة العالمية، ففي عام 2019 تعدت الوفيات بمرض السل أو ما يُسمى بالدرن أكثر من 1.9 مليون شَخص، مع العلم أن شريحة كبيرة منهم شُخصت بمرض العوز المناعيّ (الإيدز)، ولكن هل هي علاقة شرطية بالإصابة بالمرضين؟ هذا ما ستعرفه خلال المقال من اطلب طبيب.

ما-هو-مرض-السل

ما هو مرض السل ؟

يُعد مرض السل من أكثر الأمراض المُعدية خُطورة، والذي يستهدف في الأساس الرئتين، وطريقة الإصابة الرئيسية تتمثل في الرذاذ من الشخص المصاب إلى السليم، سواء أكان عبر السعال أو العطس، أو الضحك، أو البصق وغيرها من الطرق الأخرى التي يمكن أن يخرج بها الرذاذ من المريض.

هذا عن كيف ينتقل المرض من المصاب للأخرين، ولكن لا يُشترط أن يلتقط المرض على الفورِ، فهؤلاء الذين يعيشون مع أشخاصِ مُصابين بالدرن، تزداد احتمالية التقاطهم للعدوى عن من يتعاملون معهم بصورة عَرضية.

هل تشعر بالفضول ناحية أمراض أخرى؟ سيفيدك قراءة ذلك المقال ما هو الفرق بين حساسية الحليب وحساسية اللاكتوز ؟ إعرف عنهم

ما العلاقة بين السل والإيدز ؟

مع ظهور الإيدز مع عام 1985 بدأت حالات الإصابة بالسل بالتزايد وهذا نَظرًا لفيروس نقص المناعة البشريّ، رجوعًا للعلاقة بين ارتفاع خطر الإصابة بمرض السُل إن كان الشخص ذو مناعة ضعيفة، وبالتالي يصبح جسده أكثر ضعفًا وأقل مقاومة للجراثيم المسببة للسُل.

من المرجح أن يكون السُل أخطر لدى المصابين بالإيدز، ويتفاقم ليكون نشطًا، بالمُقارنة مع مُصابو المرض الأخرين، وللأسف مع وجود احتمالية تطور المرض ليكون مُقاومًا للأمراض، يجعل الجهاز المناعيّ في تلك الحالة أقل قدرة على مواجهته أو مكافحته.

السل-والإيدز

ما هي اعراض مرض السل ؟

إن كنت اختلطت مع شخص مُصابًا وتعرضت للعدوى من الطرق التي تحدثنا عنها بشأن كيف ينتقل مرض السل ، فالعلامات التي تتوقعها والتي تدل على إصابتك بالسُل تتضمن الآتي :

  • السعال الذي يستمر لأكثر من أربعة أسابيع أو ثلاثة 

  • الألم في منطقة الصدر مع التنفس أو السعال 

  • خروج المخاط أو الدم عند السعال

  • انخفاض وزن الشخص المصاب دون بذل الجهد

  • اضطرابات الشهية

  • الشعور بالإرهاق والإنهاك المستمر 

  • الارتفاع في درجة الحرارة (الحُمى)

  • زيادة العَرق الذي يُفرز ليلًا

  • القشعريرة

وهذا في حالة كان المرض نشطًا، والذي تظهر  دلالاته على المريضِ باستمرارِ، أما إذا كان كامنًا، فمن المرجح ألا تظهر عليك أية أعراض تذكر، ويمكن ألا يكون غير مُعديًا، ولكن من الضروريّ مُتابعة العلاج في حالة الكشف عنه لأن من الوارد تحوله إلى مرضِ نشط.

ما هو مرض السل الجنسي ؟

لا يُعد السل مرضًا جنسيًا ينتقل عبر الجماع أو العمليات الجنسية، ولكن نَظرًا لكونه ينتقل من الهواء عبر السعال، أو العطس أو انتقال الرذاذ المُجرثم من شخصِ لأخر، فإن الشريك الجنسيّ للمصاب من الوارد إصابته نَظرًا للتقارب خلال أي تفاعل جنسيّ.

من جهة أخرى، حسب منظمة الصحة العالمية، فإن العدوى بمرض السُل تنتقل سنويًا بين خمس أشخاص إلى خمسة عشر من خلال العمليات الجنسية، لهذا من المهم أن يتلقى المريض العلاج حتى وإن لم يكن يعاني من أعراضِ، لأن من المحتمل نقله للعدوى الضارة إلى شريكه في العمليات الحميمية.

كما أن مرض السل الجنسي أو الذي ينتقل عبر المخالطة الحميمية يُمكن أن تزيد خطورته على صحة الشريك الأخر إن كان مُصابًا بفيروس العوز المناعيّ البشري.

اعراض-مرض-السل

هل مرض السل مميت ؟

تزداد خطورة اعراض مرض السل عند من يعانون من اضطراباتِ مناعية، أو مشاكل مُزمنة تضر الصحة كسوء التغذية غير المعالج، أو داء السكريّ، أو المدخنين بشراهة، لذا أجل، يُمكن دون التدخل الدوائيّ والطبيّ أن يكون مُميتًا للعقبات الخطيرة التي يتضمنها مثل :

  • تأثيره على الرئتين وكفاءتها الوظيفية التي تهدد حياة المريض

  • الألام في المفاصل وتضررها سواء بالوركين والركبتين، وكذلك العمود الفقري

  • زيادة احتمالية الإصابة بالروماتيزم المؤثر على المفاصل

  • التعرض المحتمل للالتهاب السحائيّ مع الأعراض الصعبة كالصداع الدائم 

  • الاضطرابات والمشاكل الكلويّة والكبدية مُحتملة الظهور أيضًا

مضاعفات-مرض-السل

في بعض الحالات أيضًا يحتمل أن يصاب المريض بالاضطرابات القلبية التي تهدد حياته، بما يُسمى بالاندحاس القلبيّ الخطير، وهو ما يُمكن أن يودي بحياة المريض دون لجوءه للعلاجِ الملائم، خاصة مع وجود نوعًا من السُل مقاومًا للأدوية ويصعب استخدام الطرق العلاجية التقليدية معه.

هل تريد معرفة المزيد عن الأمراض الشبيهة بالسل وغيرها؟ تعرف على الدواعيّ والأعراض التي يُنذرك بها جسدك لتستشر طبيبًا باطنيًا.. إقرأ في هذا المقال هل تحتاج استشارة دكتور باطنة زيارة منزلية؟ إعرف الأسباب!


المصادر :

المصدر الأول

المصدر الثاني

احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store