التهاب المثانة بعد الولادة القيصرية وعلاقته بالحمل

خشى الكثير من السيدات خاصة وإن كانوا حوامل على صحة الجنين من أقل تأثير ممكن، ولأن معظم النساء عُرضة بشكلِ أكبر من الرجال في الإصابة بـ التهاب المثانة للمراة نَظرًا لطبيعتهن الجسدية التي تجعل من السهل تكاثر البكتيريا في المسالك البولية بشكلِ عام..

 ولهذا سنتناول في ذلك الموضوع معلومات أكثر عن  التهاب المثانة للنساء وكذلك سنشرح لك التهاب المثانة وعلاقته بالحمل، والقليل من النصائح حول الالتهاب ومحاولة الوقاية منه هذا عند قراءتك لذلك المقال..

التهاب-المثانة-بعد-الولادة-القيصرية

التهاب المثانة للمراة

تكوين المرأة البيولوجيّ يجعل الجهاز البوليّ لها بيئة ممُهدة أكثر لـ التهاب المثانة للمراة ، فمن المعروف أن الجهاز البوليّ يتكون من الكلى، الحالب، والإحليل، والمثانة، وبسبب كون القناة التي تُرسل البول إلى خارج الجسم أقصر في جسد المرأة عن جسد الرجل، فإنها تكون ملائمة لحدوث التهاب أو عدوى بكتيرية مُسببة التهاب المثانة للنساء .

يعد التهاب المثانة للمراة واحدًا من المشكلات التي تواجه كثير من السيدات، حَتى وإن لم يكن لديها أي نشاط جنسيّ، لأن هذا النوع من التهاب المثانة للنساء من الممكن أن ينتقل من خلال بعض الممارسات الصحية الخاطئة.

 وعلاوة على ذلك فإن هناك إحصائيات مُثبتة وضحت أن رُبع النساء اللاتي يُصبن بالتهاب المسالك البولية بشكلِ عام، والتهاب المثانة للمراة شائعًا بشكلِ خاصِ، فهن مُعرضات للإصابة مَرة آخرى به على مدار حياتهن تحديدًا التهاب المثانة بعد الولادة  .

التهاب المثانة اثناء الحمل

تُصاب النساء بـ التهاب المثانة اثناء الحمل ، وهذا للتغيرات المختلفة التي يتعرضن لها أثناء فترة تكون الجنين بالتسعة أشهر، إلى جانب عوامل آخرى مثل :

  • يُسبب الجنين في بطن الأم ضغطًا على المنطقة السفلية ( المثانة ) وبالتالي يُحتمل تسرب بعضًا من البول وبالتالي زيادة في احتمالية التهاب المثانة للمراة .

  • توسع الحالب ( تمدده ) أثناء فترة التسعة أشهر بداية من الأسبوع السادس، الذي يتوسع به مجرى البول وفرصة لتكون البكتيريا.

ومع تلك التغيرات التي تطرأ على جَسد المرأة فإن التهاب المثانة وعلاقته بالحمل غالبًا ما يكونا مترافقان، فيتسع الجهاز البوليّ سامحًا للبول بأن يكون أكثر ثباتًا من المعتاد في المجرى البوليّ وبالتالي ارتفاع احتمالية الإصابة.

وعلاوة على ذلك فإن الهرمونات المتقلبة ووجود نسبة من السكر في بول الحامل يجعل تلك الاحتمالية أعلى بالإصابة بـ التهاب المثانة للمراة .

مع العلم أن السيدات اللاتي كانت لهن إصابة سابقة بالتهاب المسالك البولية بشكلِ عامِ، فمن الممكن أن تعاودهن الإصابة بـ التهاب المثانة اثناء الحمل أيضًا وعلى وجه الخصوص إن لم تكن أول ولادة لهن .

التهاب-المثانة-وعلاقته-بالحمل

التهاب المثانة بعد الولادة  

وبعد وصول طفلك إلى الحياة، من الوارد أن تتعرضي لـ التهاب المثانة بعد الولادة ، خاصة إن كانت ولادة طبيعية، وهذا نظرًا لكون عضلات الحوض في غير وضعها الطبيعيّ ومن الممكن أن يتسرب البول من المثانة في أوقاتِ عِدة ( تبول لا إرادي )، قد تستمر تلك الحالة من التهاب المثانة للمراة إلى ثلاثة أشهر حتى تعود العضلات مُجددًا لطبيعتها.

وهناك عدة مشاكل آخرى أيضًا قد تتسبب في مشاكل بالجهاز البوليّ فمن الممكن أن تصاب المرأة بتلك العدوى وتحظى بـ التهاب المثانة بعد استئصال الرحم ، ولكنه عادة ما يتم علاجه بعد عمليات جراحية بهدف إصلاحه وهذه من المضاعفات التي تصاب بها بعد العملية وإن كان يمكن احتوائها والتخلص من التهاب المثانة للنساء بفترة وجيزة.

أما بالنسبة لـ التهاب المثانة بعد الولادة القيصرية ، خاصة إن لم تكن الولادة الأولى ، فإنها غالبًا ما تكون نادرة ما إن يتحرى الطبيب الجراح الدقة أثناء ولادة الطِفل حتى لا يتلف أعضاء الجهاز البوليّ للحامل عند إخراج الطفل ولا يتسبب في التهاب المثانة للنساء في تلك الحالة.

ويفضل في جميع الحالات أن تستخدم المرأة الفوط الصحية للأمان وحمايتها من التهاب المثانة بعد الولادة ، حتى تنتهي فترة النقاهة لمنع التهاب المثانة بعد الولادة القيصرية  أو الطبيعية بالحالتين على حدِ سواء.

التهاب-المثانة-للنساء

نصائح للمرأة ما بعد الحَمل 

من الممكن أن تكون عملية التبول، بعد التغير الدراميّ الخاص بالولادة، أن يكون صعبًا في بعض الأحيان خاصة لأن جسدك يحتاج لفترة من النقاهة ليستعيد صحته وقوته مُجددًا، ويمكنك مساعدة جسمك عبر :

  • القيام ببعض التدريبات الرياضية التي تعيد الجسد لـ لياقته مثل "كيجل" أو حتى السير لمسافات حسب استطاعتك للتقليل من أعراض التهاب المثانة للنساء .

  • استخدام مطهر مهبليّ مُناسب ( غير عطريّ ) لفترة ما بعد الولادة لتخفيف ألم عملية التبول وكذلك الالتهاب.

  • الاستعانة بالمياه كرفيقِ أساسيّ فهي تُسهل في الحفاظ على جهازك البوليّ صحيًا ويُساعد في تسهيل التبول وبالتالي التقليل من احتمالية الإصابة بـ التهاب المثانة للنساء  .

  • عند تنظيف المهبل لابد أن تتبعي الاتجاه من الأمام إلى الخلف وليس العكس باستخدام المياه الدافئة.

  • شرب عصير التوت البريّ الذي يمكنه أن يعمل كمضادِ حيويّ طبيعيّ نوعًا، ويخفف من أعراض التهاب المثانة للمراة ومنع الإصابات المستقبلية إن تم ارتشافه بشكلِ يوميّ.

هل من الممكن أن يؤثر التهاب المثانة على طفلي؟

إن تمكنت المرأة من معالجة التهاب المثانة اثناء الحمل قبل الانتشار، من الممكن أن تحظى بطفلِ سليمِ ومعافِ، ولكن إن تم تجاهله فمن الممكن أن يمتد أثره إلى بقية أعضاء الجهاز البوليّ وصولًا إلى مَرحلة التهاب الحويضة والكلى الحاد وهو الصورة الأحد من التهاب المثانة للنساء  ، والذي تصاب به واحدة من بين كل أربع نساء، أي حواليّ رُبع الحوامل..

من الممكن أن يترتب عواقب وخيمة على التهاب المثانة وعلاقته بالحمل  ويترتب عليه عِدة عواقب لكلِ من الأم والجنين على حدِ سواء مثل :

  • التلف الكلويّ بسبب التهاب المثانة للنساء .

  • خَطر الولادة قبل الميعاد ( الولادة المبكرة ) من مضاعفات التهاب المثانة للمراة .

  • ارتفاع نسبة خَطر الموت للطفلِ بعد ولادته لعدم اكتمال أعضائه الحيوية إن أصيبت الأم بـ التهاب المثانة اثناء الحمل 

لهذا السبب، يجب أن تخضعي لفحصِ من طبيب مسالك بولية عبر أخذ عينة من البول في الأسابيع الأولى من الحمل، واكتشاف عما إذا كنتِ من الوارد إصابتك التهاب المثانة للمراة ومعالجته مُبكرًا إن أمكن.

التهاب-المثانة-اثناء-الحمل

ومن الأسباب التي يجب فيها الفحص الدوريّ للكشف عن التهاب المثانة للنساء لأن هناك نوعًا من التهاب المسالك البولية الذي لا يكون ذو أعراضًا واضحة ويُكتشف من خلال الكشف فحسب وعادة ما يكون ذلك مرتبطًا بـ التهاب المثانة وعلاقته بالحمل .

وعادة ما يعتمد طبيبك على علاج الحالة من خلال المضادات الحيوية المناسبة لحالتك من خلال عناصر مختلفة :

  • هل تلك المرة الأولى التي يُصيبك بها التهاب المثانة للنساء ؟

  • هل معتادة على الإصابة بالتهابات المسالك البولية؟

  • كيف أصابتك العدوى تحديدًا؟ هل كانت من المستشفى؟ ( تكون أكثر مُقاومة للعلاج العاديّ )

بناءًا على إجابتك للأسئلة السابقة، يُحدد الطبيب المُدة التي يُفترض بكِ أخذ المضادات الحيوية لعلاج التهاب المثانة للنساء ، أو إذا كان يجب أن يُغير الدواء المُعالج رجوعًا لنوعِ البكتيريا والصحة العامة للمصاب بشكلِ عام. ( إن كان لكِ أي أمراض آخرى ).

الوقاية من التهاب المثانة للمراة 

في بعض الأحيان هناك بعض العوامل المُساعدة التي قد تمنع البكتيريا من التكاثر، بعيدًا عن تاريخ المرأة المرضيّ والإصابات السابقة بـ التهاب المثانة للمراة وهذا بالإضافة للنصائح التي ذكرناها سابقًا :

  • الحرص على التبول قبل أي علاقة حميمية وكذلك بعدها.

  • الابتعاد عن وسائل الحَمل المؤذية مثل مُبيد الحيوان المنويّ الذي يسبب التهاب المثانة للمراة 

  • الابتعاد عن وضع أية منتجات عِطرية أو عطور بشكلِ مباشر على تلك المنطقة الحساسة.

  • في حالة إصابتك بمرضِ مزمن كالسكر، حاولي العمل عن تنظيمه لتحسين صحتك العامة.

  • تقليل عادة الجلوس في حوض الاستحمام المليء بالمياه، واستخدام المَرش بدلًا منه للاغتسال من الأمور التي تقلل التهاب المثانة للنساء .

في حالة استمرت الأعراض أكثر من الوقت الذي توقعه طبيبك، والتي عادة ما تأخذ رحلة علاج التهاب المثانة للمراة في الحالات الخفيفة خمس أيام بحدِ أقصى، وإن كان مُرافقًا لمرضِ مزمنِ كالسكريّ كما ذكرنا، فيمكن أن يستمر لـ 15 يومًا، يجب العودة لطبيبك المعالج.

ولا يجب تجاهل ذلك خاصة إن لاحظتِ آلامًا متكررة بالخصر -ناحية الكلى- أو الظهر، ووجود بولًا ملوثًا بالدم، أو يمكنك أن تحجزي زيارة منزلية عوضًا عن ذلك لسرعة أكثر لأن ذلك من الممكن يكون بسبب التهاب المثانة وعلاقته بالحمل .

كيفية علاج التهاب المثانة بالاعشاب

المصادر

المصدر الاول

المصدر الثاني

المصدر الثالث

المصدر الرابع

المصدر الخامس


احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store