خطوات علاج التهاب المثانة من دون اللجوء إلى دواء بالخلطات الطبيعية

إن كنت من الأشخاص المصابين بالتهاب المثانة، فلابد أن الأمر يسبب لك الإزعاج في العديد من الأوقات ومواقفًا محرجة كذلك، لذلك عادة ما يبحث الأشخاص عن حلولِ و خطوات لعلاج التهاب المثانة من دون اللجوء إلى دواء، وهذا ما يكون في معظم الأحيان بإجراءات من خير الطبيعية، لذلك في هذا المقال نقدم لك طرقًا سهلة قد تخفف عنك الألم وتساعدك في عملية الشفاء.

كما أنه يمكنك أن تعلم من خلال المقال عن علاج التهاب جدار المثانة بالاعشاب حسب الطُرق المُجربة و علاج التهاب المثانة بشكل عام ..

مشروبات-لعلاج-التهاب-المثانة

نصائح لعلاج التهاب المثانة 

لأن الوقاية خيرًا من العلاج، قبل التطرق إلى موضوع طرق علاج التهاب المثانة بالأعشابِ، لابد من معرفة القليل عن المرض أولًا والذي يعد من الأمراض البكتيرية المنتشرة والتي تصيب عضوًا من الجهاز البولي -يتكون من الكليتين والحالب والمثانة والإحليل- وهي جزءًا من التهابات المسالك البولية ويمكن أن يحدث ذلك نتيجة لعدة عوامل من بينها :

  • الاتصال الجنسيّ مع شخصِ مصاب وبالتالي تكاثر البكتيريا داخل المثانة

  • العدوى البكتيرية التي تأتي نتيجة إجراءات النظافة الخاطئة كالمسح من الخلف إلى الأمام.

  • العقاقير الطبية غير الملائمة لطبيعة الجسم ومنها أدوية منع الحمل أو أي علاجات تدخل تحت بند العلاج الكيميائي من الممكن أن يتطلب بعدها أن تقوم بـ علاج التهاب المثانة نظرًا لتأثيره عليها.

  • التغيرات التي تطرأ على الجهاز البوليّ نظرًا للعلاج بالإشعاع.

  • الاستخدام المكثف للقسطرات ربما يسبب التهابًا للمثانة.

  • المبالغة في استخدام الغسولات المعطرة وحمامات الفقاعات التي تسبب حساسية وتكون بكتيريا بمرور الوقت والتكرار.

  • الإصابات في العمود الفقريّ.

مع العلم بأنه المرضى بحالات طبية آخرى كالسكريّ، أو البروستاتا وغيرها، رُبما يكونوا معرضين بشكلِ أكبر دونًا عن غيرهم بالإصابة بالتهاب المثانة، وهناك أشخاص يتوارثون ذلك المرض، وهو ما يشير لأهمية الكشف الدوريّ للتعرف على أداء جسدك طوال الوقت.

خلطة-لعلاج-التهاب-المثانة

ويختلف العلاج بالأدوية من شخصِ لآخرِ حسب المكان الذي أصيب منه المريض فهناك بعض الحالات التي تصاب من المستشفيات وهو ما يجعلها أصعب في العلاج، وكذلك حالة العدوى نفسها، هل هي المرة الأولى التي يصاب بها المريض؟ إن لم تكن كذلك -لثانِ مرة أو ثالث - فيلجأ الأطباء إلى المضادات الحيوية لفتراتِ مختلفة رجوعًا لتلك العوامل ويوصى بالدهانات الموضعية للنساء نظرًا لكونهم معرضين أكثر للإصابة في فترات ما بعد انقطاع الدورة الشهرية.

وفي حالة كنت بالفعل ضمن خطة علاجية، فننصحك بشرب كميات كبيرة من المياه لأنها خير صديق لك في تلك الفترة.

علاج التهاب المثانة بالاعشاب

إن كنت ترغب في تجربة بعض الحلول التي لا تتضمن الأدوية، فإليك القليل من الإرشادات التي يمكنك استغلالها من مكونات طبيعية وكذلك مشروبات لعلاج التهاب المثانة وبالطبع يجب أن تكون كل تلك الخلطات تحت إشراف من طبيبِ معالج للتأكد من ملائمتها لصحتك.

ويجب التأكيد على أن طرق علاج التهاب المثانة بالاعشاب لا تلائم جميع الأشخاص لذا يجب مُراجعة الطبيب قبل استخدام أيًا منهم لأن من الممكن أن تتسبب بمضاعفاتِ لبعض الأشخاص..

  • شاي الذرة 

رُبما يكون الاسم جديدًا عليك ولكن لأن الذرة غنية بالعديد من المواد الغذائية التي تساعد على الاستشفاء فإنه يعد من مشروبات لعلاج التهاب المثانة ، فإن من الممكن فعله هو شرب من كوبين إلى ثلاثة أكواب يوميًا لتحقيق نتيجة ملحوظة بمرور الوقت .

  • الكركم

هو بمثابة الساحر داخل جميع المنازل، فيمكنك إضافته إلى كوبِ من الحليب أو إلى وجبتك وسيساعدك على التخفيف من الالتهاب بمرورِ الوقت ولكنه من الأفضل أن يكون ملازمًا لخطة علاجية معتمدة من طبيبِ متخصص، ليكون من ضمن خطوات لعلاج التهاب المثانة من دون اللجوء إلى دواء بمكونات طبيعية قدر الإمكان .

  • شراب نبات الخطمى

على الرغم من كون النبات غريبًا، ولكن يتم استخدامه في علاج علاج التهاب جدار المثانة بالاعشاب والنباتات، وهذا لقدرته على إدرار البول، وبالتالي التخلص من أي التهاب أو حساسية متواجدة في الجهاز البوليّ.

طرق-علاج-التهاب-المثانة-بالاعشاب

  • عصير التوت البريّ 

أثبتت بعض التجارب مؤخرًا أن التوت البريّ لديه قدرة عالية على منع البكتيريا من الالتصاق في جدارِ المثانة، ويقلل شعور الحرقان عند التبول، كما أنه يخفف احتمالية الإصابة مُجددًا بالتهاب الجهاز البوليّ في حالة شرب العصير بشكلِ يوميّ وعلى مدار فترة طويلة.

  • فيتامين سي 

تستطيع أن ترفع من مناعة جسدك وكذلك من احتمالية شفاء جسدك مع علاجات طبيعية عند إمداد جسدك بالكمية الكافية من فيتامين سي، ولديك خيارات متعددة لذلك مثل السبانخ والبروكلي والفاكهة كالبرتقال والفراولة.

  • الثوم

من المعروف قدرته الهائلة في تسريع عملية الشفاء، واستخدامه بكثرة في مجال الطب البديل، ومع قدرته على التخلص من أي ميكروبات ضارة داخل الجَسد فاحتمالية التقليل من التهاب جدار المثانة عند تناوله عالية، سواء أقمت بشرب منقوعه أو أضفته إلى طعامك بشكلِ عام.

خلطة لعلاج التهاب المثانة

هل تملك جنزبيلًا وبعضًا من الكركم؟ إليك واحدة من نصائح لعلاج التهاب المثانة الطبيعية، لأنك مستعد لإعداد خلطة لعلاج التهاب المثانة  تتمكن من خلالها تخفيف أعراض التهاب المثانة والشعور بالمزيد من الارتياح كذلك وهي من طرق علاج التهاب المثانة بالاعشاب. كل ما عليك فعله هو وضع معلقة صغيرة من الكركم، وقليلًا من الجنزبيل المبشور في ماءِ مغليّ ويمكنك أن تزيد عليه القليل من القرفة لإضافة طعمًا مستساغًا والتي تعرف بدورها كمضادِ للالتهابات، وإذا كنت ترغب في تحليته فتستطيع استخدام العسل المعروف بقدرته الرائعة على الشفاء.

مع الأخذ بالاعتبار أن أي علاج بالأعشاب يحتاج إلى وقتًا مطولًا عن المعتاد لظهور النتائج، لذا فهو يتطلب صبرًا ومداومة.

فبالإضافة إلى كون تلك الخلطة مفيدة لمصابيّ التهاب المثانة فهي أيضًا تقوم بتطهير الكليتين وتنقيتهم من أي سموم عالقة، مما سيجعلك في حالة صحية أفضل.


وإن كان متوفر في منزلك خل التفاح والليمون، فيمكنك أن تمزجهم سويًا للحصول على مشروبِ مع كوبِ من الماء، عليك بتكرار شرب تلك الخلطة لمدة أسبوع كحدِ أدنى قبل توقع أي نتيجة، بمعدل مرة واحدة في اليوم بعد الإفطار مباشرة، مع ضرورة التنبيه على عدم شربه قبل تناول الطعام حتى لا يتسبب بمشاكلِ في المعدة أو الهضم. 

خطوات-لعلاج-التهاب-المثانة-من-دون-اللجوء-إلى-دواء

هذا بالنسبة لـ طرق علاج التهاب المثانة بالأعشاب ، ولكن في حالة لم تكن متأكدًا من إصابتك بها وتقوم بالاستكشاف بنفسك، فهناك أعراضًا واضحة تستطيع التعرف على احتمالية إصابتك بها في حالة عانيت منها بشكلِ متكررِ على غير المعتاد :

  • الشعور بأي حرقان أو ألم عند عملية التبول إلى جانب الحاجة المستمرة إليه.

  • عدم القدرة على التحكم في عملية إخراج البول ومن الممكن أن يتسبب ذلك بالتبول اللا إراداي.

  • تغير ملحوظ في رائحة ولون البول وأحيانًا يخرج مخالطًا للدماء.

  • الإرهاق المستمر وأوجاع في مختلف أنحاء الجسد خاصة منطقة البطن السفليّة.

  • بعض الأشخاص يصابون بتغيرات مزاجية حادة مثل الإحباط أو القلق. 

وفي بعض الأحيان يصاحب أعراض ذلك الالتهاب ارتفاعًا طفيفًا في درجة الحرارة، وتلك هي الظواهر الأقل خطورة والتي يشترك بها جميع المصابين ولكن عندما تسوء الحالة مع إهمالها أو عدم العناية بها، فمن المرجح أن يصاحبهم الشعور بالغثيان المستمر، والرغبة في التقيؤ، بجانب الآلام التي تستمر طويلًا في الخِصر والظهر مُصاحبًا بحمى عالية والقشعريرة التي تشمل الجسد بأكمله.

إن بدأت بالشعور بتلك الآثار الأخيرة، لابد أن تقوم باستشارة الطبيب لتقرير خطة علاج التهاب المثانة قبل أن تبدأ بقية أعضاء الجهاز البوليّ في التضرر، والذي بدوره سيقوم بالتأكد من تلك الأعراض بإجراء مزرعة بولية، بحثًا عن أي آثار للدم أو بكتيريا آخرى -لمعرفة أي نشاط غريب به-.

إن أردت معرفة المزيد عن التهابات المسالك البولية بشكل عام، والتهاب المثانة بشكلِ خاصِ، زُر مدونة اطلب طبيب والتي تتناول العديد من المواضيع الطبية التي تساعدك في الوصول إلى صحة أفضل أو إحجز زيارة منزلية من خلال موقعنا مع طبيبِ مختص في أمراض المسالك البولية للتعرف أكثر على حالتك و علاج التهاب المثانة المناسب لها.

التهاب المثانة لدي الرجال والنساء والاطفال وعلاجها

تعرف ايضا عن كيفية علاج امراض البروستاتا بالاعشاب

المصادر:

المصدر الاول

المصدر الثاني

المصدر الثالث

المصدر الرابع


احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store