جلسات علاج طبيعي للاطفال وافضل دكتور علاج طبيعي للاطفال

تُعاني نسبة كبيرة من الأطفالِ من مشاكلِ صحيّة بمقتبل العُمر، ويظهر بعضها في وقت الرضاعة كذلك وأحيانًا يمكن تَخفيفه أو علاجه تمامًا من خلال العلاج الفيزيائيّ على يدِ خبير، وهذا السبب وراء السعيّ المستمر من الأهالي للبحث عن دكتور علاج طبيعي اطفال موثوق فيه، لهذا سنتناول بذلك المقال الأمراض التي يمكن للمعالج الطبيعيّ التعامل معها، والطريقة الأمثل للتعامل منزليًا مع الطفل المُصاب.

دكتور علاج طبيعي اطفال 

يمكن لـ دكتور علاج طبيعي للاطفال أن يُحسن من قدراتهم العقلية والحركية إن كانوا يعانون بمشكلة بهم، ومن أكثر المشكلات شيوعًا هو التأخر في النمو للأطفال، وشلل الدماغ، وكذلك الحثل العضليّ والسنسنة المشقوقة.

  • السنسنة المشقوقة

تحدث السنسنة لدى الأطفال كعيب خلقيّ، لأن العمود الفقريّ والحبل الشوكيّ لا يكونا مكتملان بالشكل المعتاد في هيئة الجسد الطبيعيّ، وهو يحدث عند عدم انغلاق العمود الفقريّ بشكلِ صحيحِ وبالتاليّ يُسبب عيبًا بالحبل الشوكيّ بظهر الطفل.

يمكن أن تكون السنسنة المشقوقة غير ظاهرة، ووقتها فإنها أخف حِدة، ولحُسن الحظ أن تلك السنسنة المشقوقة الخفية هي الأكثر انتشارًا وشيوعًا، لأن غالبًا لا يعلم المصابين بها حَتى بذلك إلا عند إجراء التصوير المقطعيّ لهدفِ ما.

وهناك نوع آخر من السنسنة المشقوقة وهي المفتوحة، ويكون الحبل النخاعيّ فيها مفتوحًا بعدة فقرات من العمود الفقريّ، وهي تسمى أيضًا بالقيلة النخاعية السحائية، ومن الممكن أن يجعل ذلك الطفل مُعرضًا للإصابة بالعدوى بصورة أشد من غيره، ومن الممكن أن يؤثر على وظائف أعضاء الجسد، كالمثانة، والأمعاء وفي حالات ما قد ينتج عنه الشلل وهو ما يتطلب التدخل الجراحيّ والمتابعة مع دكتور علاج طبيعي اطفال.

دكتور-علاج-طبيعي-للاطفال

في النوعِ الأشد من السنسنة المشقوقة، فإنه يتم علاج المضاعفات نَظرًا لأن هناك ضررًا بالفعلِ وقع على أعصاب الطفل، ووقتها يمكن لـ جلسات علاج طبيعي للاطفال أن يساعده على استخدام عصا السير والمشايات نَظرًا لمشاكل الحركة التي يعانون منها.

ومن الممكن مع المتابعة المستمرة مع دكتور علاج طبيعي اطفال أن يبدأ الطفل في الاعتماد على ذاته للتحرك والتنقل، ويتمكن من التكيف على المُعدات المُساعدة التي تُقدم له، كما أن يمكنك تعديل وضعية ظهر الطفل بعد الجراحة في تلك الحالات الشديدة عبر جلسات العلاج الطبيعيّ.

  • التأخر في النمو 

تستطيع ملاحظة عندما تظهر على طفلك بضعة الدلالات التي تدل على أنه يعاني من النمو المتأخر مثل المشاكل في الحركة كالوقوف أو الجلوس، أو المشيّ أو الزحف وغيرها، وكذلك فيما يخص معدل الطول السنويّ ( الطبيعيّ 5 سم سنويًا ).

ومن الممكن كذلك أن تظهر من خلال التأخر في التواصل، والاحتكاك الاجتماعيّ كذلك، من ناحية الصورة الذهنية السليمة والاجتماعية المنتظرة من مرحلة عُمرية معينة.

من الممكن أن يكون سبب الإصابة بتأخر النمو بسبب حالة "تأخر النمو البنيويّ" وهي مؤقتة، يتأخر فيها الطفل بالنمو مُقارنة بالمعدل الطبيعيّ لمن هُم بنفس سنه ويتحسن مع الوقت، أو من الممكن أن يُرجع السبب إلى الولادة المتبسرة والتي تُسبب الكثير من اضطرابات النمو، أو منح الطفل أدوية غير مناسبة له، ومن الممكن أن يعاني من تأخر نمو لسببِ وراثيّ مثل قصر قامة الأبوين.

يختص العلاج الفيزيائيّ مع دكتور علاج طبيعي للاطفال في هذه المرحلة بتمكين الطفل من اكتساب المهارات الحركية كالجلوس بصورة صحيحة، وكذلك المشي، خاصة إن كان يتضمن ذلك أن يستخدم معدات مُساعدة معينة كالعصا أو غيرها.

  • الشلل الدماغي

الدماغ هي المسئول الأول على الحركة والعضلات ووضعيتها، وبالتاليّ أي نوع من الخلل بها، يؤثر على القدرة الحركية والعضلية للشخصِ، هناك الكثير من الأطفال الذين يظهر عليهم أعراض الشلل الدماغيّ حتى الرُضع بذلك السن المُبكر.

وتظهر اعراض الشلل الدماغيّ من خلال مشاكل مختلفة بالعضلات، سواء من حيث المرونة الغير مألوفة أو التصلب الشديد، وكذلك التشنج المتكرر، والرنح وعدم القدرة على الاتزان، وكذلك حركات الرعشة المفاجئة، والتأخر في اكتساب المهارات الحركية مثل الجلوس والزحف وتحريك الجَسد باستخدام جانب واحد فحسب، ومن المرجح أن يظهر ذلك عند تناول الطعام من صعوبة المضغ والبلع، وعدم القدرة على التحدث بصورة صحيحة (التلعثم) أو خروج الحروف بشكل خاطيء، وهذا يؤثر على جانب التعلم والاعتماد الذاتي، واستقلال الطفل.

يستطيع العلاج الطبيعيّ أن يوفر لطفلك المُساعدة في التوازن والحركة والقدرة على قضاء احتياجاته ورغباته بنفسه دون أن يكون معتمدًا بالكاملِ على المُساعدة من حوله في مهامه اليومية مثل تناول الطعام أو الاغتسال.

يدعم المعالج الفيزيائيّ الطفل المُصاب إن احتاج لاستخدام الكرسيّ المُتحرك أو أيًا من تقنيات المساعدة في الحركة، من الممكن أن يُركب نوعًا من الجبيرة أو السنادة للطفل ليعزز من قدرته الوظيفية مثل تحسين حالة تيبس العضلات.

  • الحثل العضليّ 

يُعد ضمور العضلات من أمراض الأطفال المنتشرة خاصة لدى الفتيان، ومن الممكن أن يظهر في المرحلة المبكرة من الطفولة، وأحيانًا يتأخر ظهور أعراضها إلى فترة البلوغ التي يحتاج الطفل بها إلى الخضوع لـ جلسات علاج طبيعي للاطفال .

ضمور العضلات هو فقدان الكتلة العضلية على غير المعدل الطبيعيّ بشكلِ عامِ، لأن البروتينات المتواجدة في العضلات غير قادرة على تقوية العضلات بما يكفيّ، ويترتب على ذلك العَديد من الأعراض مثل السقوط والتعثر المستمر، أو الصعوبة وعدم القدرة على الحركة بصورة صحيحة خاصة في الركض والوثب.

كما أن الأطفال يعانون في تلك الحالة من ألم العضلات وتيبسها، وهي أمور من الممكن ألا يكون لها حلًا قاطعًا كدواءِ ولكن من الممكن أن يساعد التأهيل البدني على تخفيف الأعراض والمضاعفات الخاصة بالمرض، ووقتها يمكن لـ خبير العلاج الطبيعيّ للأطفالِ أن يقدم للطفل بعض التدريبات وتمارين التقوية التي يمكن أن تجعل العضلات أكثر قوة ومرونة، أو تركيب الدعامة التي تجعل تمد الأوتار والعضلات بالمرونة الكافية وتُبقيها مشدودة.

جلسات-علاج-طبيعي-للاطفال

الدعم الذي يحتاجونه

عند إنجاب طفلًا مُصابًا بأي مرض من الأمراض التي تشكل له عائقًا في النمو والحياة بصورة طبيعية، من الممكن أن يكون ذلك ضاغطًا على عائلة الطفل، وهو ما يجعلهم يحتاجون للمساندة من المُحيطين بهم، وخاصة في حالة اختيارهم لـ دكتور علاج طبيعي اطفال ، لابد أن يكون قادرًا ومستعدًا للاستماع لمشاكلهم وأفكارهم ورغباتهم أيضًا لأن من الطبيعيّ أن يكون لديهم الكثير من التساؤلات والأفكار.

وعلى الأهالي أن يعلموا أن إصابة أطفالهم بمثل تلك الأمراض لا يَعني أنهم سيكونوا عاجزين تمامًا، إلى جانب أن هناك ممارسات طبية جديدة، وأدوية علاجية تظهر كل فترة من الممكن أن تخفف من ألم الطفل وتجعله أكثر استعدادًا لحياة طبيعية ومستقرة بشكلِ طبيعيّ إلى حدِ كبير، لذا من الضروريّ عَرض الطفل باستمرارِ للحصول على الفحوصات الدوريّة واستشارة الطبيب المعالج عما إذا كان هناك تقنيات مُساعدة حديثة يمكن أن توفر له عونًا أفضل.


إن كنت واحدًا من الأشخاص الذين يملكون طفلًا يعاني من مشكلة طبية تتطلب علاجًا طبيًا، حاول إيجاد شخصًا للحصول على الدعم المعنويّ منه، أو يمكنك أن تبحث عن أشخاصِ بمثل حالة طفلك لتساندوا بعضكم البعض -حتى وإن كان بجلسات دعم جماعيّ- وتستطيعوا أن تكملوا رحلة العلاج، لأن جزءًا من العلاج البدنيّ هو أن يكون الطفل في حالة نفسية جيدة.

تعرف الان على سعر جلسات العلاج الطبيعي

المصادر:

المصدر الاول

المصدر الثاني

المصدر الثالث


احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store