تتسائل عن حصوة المرارة ؟ إعرف كافة الإجابات مع اطلب طبيب

حصوة المرارة من المشاكل التي تثير القلق أحيانًا، يرتبط ذكر الحصوة بالألم غير المعتاد والمضاعفات الخطيرة، ولكن هل هذه هي الحقيقة فعلًا؟ إعرف الإجابات العلمية في هذا المقال من اطلب طبيب.

في هذا الموضوع سيمكنك التعرف على اعراض حصوة المرارة ومتى تكون مُقلقة، وعن المضاعفات التي تترتب على إهمال الحصوات، وإجراءات التخلص من الحصوات المختلفة.

اسباب-حصوة-المرارة

ما هي اسباب حصوة المرارة ؟

حصوة المرارة هي عبارة تكوينات صلبة تبدأ في الترسب بالسائل الهضميّ ووقتها يكون مكانها المرارة، وتتمركز أسفل الكبد ومهمتها الأساسية في عملية الهضم عبر إفراز عصارتها للأمعاء الدقيقة، و اسباب حصوة المرارة ليست معروفة كليًا ولكن هناك اعتقادات مختلفة عما يمكن أن يمهد ظهورها مثل :

  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في العصارة الصفراويّة ونتيجة لعجز المرارة على التعامل مع كم الكولسترول العاليّ يبدأ في التحول لبلورات تتحول بدورها إلى حصوات.

  • ارتفاع البيليروبين في العصارة الصفراوية، وهو عبارة عن مخلفات كرات الدم الحمراء التي بدورها تتسبب بعدة اضطرابات في الجهاز الهضميّ والكبد ومن بينها تكوين الحصوات المراريّة.

  • اضطراب المرارة يؤدي بدوره إلى الحصوات بها مثل انخفاض كفاءتها الوظيفية في تفريغ الصفرا بصورة غير كافية أو عدم تفريغها من الأساس.

تختلف حجم حصوة المرارة من حالة لأخرى، ويُمكن أن تكون بأحجامِ مختلفة، فبعض الأشخاص لديهم حصوة واحدة، بينما آخرين يكون لديهم حصوات متعددة، وهذا يعتمد على تشخيص الطبيب عما إذا كانت متكونة بسبب الكوليسترول أم بسبب البيليروبين.

على الرغم من عدم وضوح اسباب حصوة المرارة ولكن هناك بعض العناصر التي تؤثر على قابلية الجسم لتكوينها مثلما أشرنا سابقًا وهذا مثل :

  • الجِنس، فالإناث معرضات أكثر لتكون حصوات المرارة لديهن.

  • العُمر، مع تَخطي سن الأربعين تزداد القابلية للحصوات المراريّة.

  • العِرق والأصول لها دورًا في الاستعدادية للإصابة ( الأصول الأمريكية والعرق الهسباني مثلًا )

  • السِمنة وانخفاض معدل النشاط لهما دورًا أيضًا.

  • النمط الغذائيّ مثل الأطعمة الدَسمة والمشبعة بالدهون أو الكولسترول أو ألياف منخفضة

  • الحَمل وداء السكريّ أو إصابات سابقة في العائلة بحصوات المرارة

  •  الإصابة السابقة أو الحالية بأي من أمراض الدم أو الكبد

  • انخفاض الوزن سريعًا يؤدي لاضطرابات في المرارة 

  • العقاقير الدوائيّة الهرمونيّة ومنها حبوب منع الحمل

أما عن كيف تنزل حصوة المرارة فهذا يعتمد على رأي الطبيب، فغالبًا ما يحتاج المريض إلى الخضوع لعملية جراحية لاستخراجها، وفي الجزء الآتي من المقال ستتعرف عن الأعراض التي يجب استشارة الطبيب إن واجهتك.

اعراض-حصوة-المرارة

اعراض حصوة المرارة

غالبًا لا تظهر تلك الأعراض بصورة جليّة، ولكن في بعض الأحيان حجم حصوة المرارة يعلق في القنوات والممرات لتبدأ العلامات في الوضوح أكثر نَظرًا لإنذار الجسم بحدوث خللًا يُمكن أن يؤدي لمضاعفات خطيرة.

إن كانت الإجابة بنعم على واحدة أو أكثر من الأسئلة الآتية فهذا يعني احتمالية كبيرة بوجود حصوة المرارة :

  • هل تشعر فجأة بألمِ في المنطقة العلويّة اليمنى من البطن؟

  • هل هناك ألمًا في المنطقة الوسطى من البَطن؟

  • هل تشعر بالألم يمتد إلى الكتف خاصة الأيمن؟

  • هل بدأ شعور الغثيان والرغبة في التقيؤ بالظهور مؤخرًا؟

هذه هي أبرز الأعراض، والتي غالبًا ما تستمر نوبة ألم الحصوة المراريّة لدقائق وأحيانًا تمتد لساعات، في بعض الأحيان تنتهي سريعًا ولكن في أحيانِ أخرى تكون قوية لدرجة إعاقة اليوم الطبيعيّ للمريض، وتحول لون بشرته وعيناه للأصفر مما يعني أن هناك خطبًا بنسبة الصفراء، وفي بعض الأحيان يشكو المريض من ارتفاعِ في درجة الحرارة ونوبات متكررة من القشعريرة.

تلك الأعراض الأخيرة التي ذكرناها آنفًا هي مؤشرات خطيرة لابد من مُراجعة الطبيب فورًا عند الشعور بها أو وجود شخصًا يشكو منها، لأن أي إهمال يُمكن أن يؤدي إلى مضاعفات حصوة المرارة الخطيرة :

  • تعرض القنوات المراريّة للانسداد بسبب الحصوات.

  • الالتهاب المراريّ وهو أشد ألمًا من الحصوة.

  • تعرض الأنبوب البنكرياسيّ للإنسداد.

  • ارتفاع احتمالية الإصابة بالسرطان المراريّ

تشخيص و علاج حصوة المرارة

يعتمد الطبيب في اكتشاف حصوة المرارة على السونار لمنطقة البطن، أو المنظار الداخليّ، هذا إلى جانب إجراءات أخرى مثل التصوير للمرارة أو التصوير المقطعيّ، ويمكن كذلك استخدام صورة الدم لمعرفة دواعيّ الأعراض التي تظهر على المريض. 

أما فيما يخص البدائل العلاجيّة فهذا يعتمد على حالة المريض وعن الطريقة الأمثل لـ كيف تنزل حصوة المرارة :

  • التدخل الجراحيّ المنظاريّ لاستئصال حصوة المرارة 

يُعد إجراء المنظار من العلاجات الأكثر شيوعًا للتخلص و علاج حصوة المرارة، وهي عملية بسيطة لا تتعدى النصف ساعة تستهدف إبعاد الحصوات عن القنوات التي تعرضت للإنسداد لتسهيل عبور الصفرا إلى الأمعاء والقيام بمهمتها.

  • علاج حصوة المرارة بالجراحة التقليديّة

تُعد من التدخلات الجراحيّة المشهورة لإزالة المرارة، وعلى عكس الجراحة بالمنظار التي تستخدم مخدرًا موضعيًا، فإن الجراحة التقليديّة تستلزم التخدير الكامل ولكنها ليست خيارًا مطروحًا بالنسبة لأصحاب الوزن الزائد، أو السيدات الحوامل بشهورهن الأخيرة، أو اضطرابات المرارة وقنواتها.

  • تفتيت حصوة المرارة على فترة طويلة بالأدوية

حجم حصوة المرارة يُعد عاملًا فعالًا حيث تُجدي الأدوية نفعًا مع الأحجام الصغيرة المتكونة بفعل الكوليسترول المترسب، وغالبًا ما تأخذ وقتًا أطول من التدخل الجراحيّ، مع العلم أن ذلك الخيار غالبًا يتضمن تكون حصوات مراريّة مستقبلية حتى بعد التفتيت.

كما أن هذا النوع من الأدوية لا يأتي بأثرِ في حال كانت المرأة تتعاطى حبوب التحكم في الحمل، وبالنسبة للنساء الحوامل أو المرضعات فيُحظر استخدامها تمامًا.

تُعد أدوية تفتيت حصوة المرارة مُقتصرة على الأشخاص الذين لا يُفضل إجراء العمليات الجراحيّة لهم وهذا رجوعًا لحالتهم الصحية العامة.

علاج-حصوة-المرارة

  • علاج حصوة المرارة بالموجات التصادميّة

ذلك الخيار ضمن العلاجات التي تُطرح للأشخاص الذين لا يُفضلون التدخل الجراحيّ، وهي مُثبت نجاحها ولكن مع حصوات المرارة لدى الأطفال، أما بالنسبة للبالغين فتعمل ضمن ظروف معينة مثل الحصوات التي لا يتعدى حجمها 2 سنتي، أو أن تكون حصوة واحدة فحسب. 

مع العلم أن هذه الطريقة غالبًا تظهر نتائجها مع 15% من المرضى فحسب لأنها لا تجدي نفعًا مع ذويّ حصوات المرارة المتعددة.

  • تفتيت حصوة المرارة كيميائيًا 

يُحقن المريض بمركبِ كيميائيّ عبر الوريد لتفتيت حصوة المرارة، ولكن المشكلة الأساسية أن المركب المُستخدم (ميثيل ثالثيّ بوتيل الأثير) يحتمل وجود آثارًا جانبيًا من الحروق الجلديّة أو الشعور بالحرقان الشديد في حالة التعامل الطبيّ الخاطيء معه.

  • سحب السوائل المراريّة عبر الإبر

هي طريقة لا تعتمد على التدخل الجراحيّ ولكنها تُبلي حسنًا لأولئك الذين يحتاجون إلى الجراحة ولا يريدونها أو لا تسمح حالتهم الصحية بها، حيث يتم سحب السوائل من المرارة وتركيب شبكة داخلها تستهدف التخلص من الحصى.

هل تعلم أن التهاب المعدة شائعًا كذلك؟ إقرأ عنه في ذلك المقال ألم في بطنك مرة أخرى؟ حان الوقت للحديث عن التهاب المعدة !

هل يمكن علاج حصوة المرارة بالاعشاب ؟

لا يمكن للأعشاب وحدها التخلص من حصوة المرارة خاصة إن كانت حالة متقدمة وتنطوي على مضاعفات معقدة، ولكن يمكن لبعض الأعشاب أن تعمل جنبًا إلى جنب مع الأدوية والعقاقير والخطة العلاجيّة للتخلص من الحصوات المراريّة والوقاية منها.

يجب استشارة الطبيب في حالة استخدام أيًا من علاج حصوة المرارة بالاعشاب لأن من الممكن أن تتضمن آثارًا جانبيًا لبعض الحالات الصحية.

  • المشروب لتطهير المرارة

لا تثبت الدراسات أن هذا المشروب مفيدًا بصورة علمية، ولكنه يبلي نفعًا مع بعض الحالات، علاج حصوة المرارة بالتفاح مع الأعشاب وزيت الزيتون والاستمرار على هذه الوصفة لمدة تتراوح ما بين اليومين إلى الخمس أيام.

تختلف الوصفات لإعداد ذلك المشروب، وكذلك النسب التي تفلح مع البعض لا تُجدي مع الآخرين، خاصة لأن البعض يوصيّ بالتوقف عن تناول الطعام أثناء فترة المشروب.

يرجى الانتباه أن هذه الخطوة ليست مناسبة مع أصحاب داء السكريّ أو اضطرابات السُكر بصورة عامة، ويُمكن أن تؤدي إلى مضاعفات سيئة.

  • عصير التفاح مع خل التفاح

يُعد هذا المشروب من المشروبات المُطهرة للمرارة أيضًا، وهناك بعض الدراسات التي ترى فائدة طبية لخل التفاح ولكنها ما زالت محدودة وعددها قليل، ولم يُثبت جدواه في علاج حصوة المرارة خصيصًا.

وكما هو الحال مع الوصفة الأولى، يجب على مرضى السكريّ ومشاكل المعدة الابتعاد تمامًا عن استهلاك عصائر الفاكهة بكثافة كبيرة نَظرًا لتأثيرها على نسب السكر في الدم.

  • الهندباء

تُعد من الأعشاب الفعالة في صحة الجهاز الهضميّ خاصة فيما يتعلق بالكبد والمرارة، ويُمكن شربها على هيئة شاي أو قهوة، ورغم أن الدراسات لم تثبت قطعيّة فائدة الهندباء في علاج حصوة المرارة ولكن هناك البعض الذين يعتقدون أنها تعمل مُحفزًا لمادة الصفراء.

على كل حال، يُفترض بمرضى حصوات المرارة ومشاكل الكبد مُراجعة الطبيب قبل المباشرة في استخدام الهندباء كعلاجِ طبيعيّ.

علاج-المرارة-بالاعشاب

  • نبتة شوك الحليب

اسمها الطبيّ هو "السلبين المريمي" وهي من أكثر النبتات التي تُستخدم في الطب البديل خاصة فيما يتعلق بصحة الكبد، كما أن لها العديد من الفوائد الطبية الأخرى.

لابد أن يراجع مرضى السكريّ والأورام أطبائهم قبل البدء باستخدام نبتة شوك الحليب وهذا لمعرفة عما إذا كانت تلائم حالتهم الصحية أم لا.

  • الخرشوف

يُحفز الخرشوف إنتاج مادة الصفراء من المرارة، ويُعزز من صحتها وصحة الكبد كذلك، وفي الحقيقة يُعد لذيذًا واختيارًا صحيًا لإدراجه في نمطك الغذائيّ، مع العلم أن استخدام الخرشوف لابد أن يكون تحت إشراف طبيّ لأن من الوارد تحفيزه لنوبة مراريّة مؤلمة.

يمكن كذلك لزيت الخروع وممارسة اليوجا أن تُحسن من صحة الجهاز الهضميّ ولكن جميع ما سبق ذكره ليس هناك من إثباتات علمية أنه يؤثر مباشرة على حصوة المرارة وعلاجها، ولكن يُنظر إلى المواد السابقة باعتبارها مفيدة للصحة العامة.

الخُلاصة 

حصوة المرارة من أكثر المشاكل شيوعًا، ويختلف حجمها من حالة لآخرى، يُفترض على المريض الاتجاه للطبيب مُباشرة في حالة شعوره بأي أعراض من التي تحدثنا عنها سابقًا لتجنب المضاعفات الخطيرة التي يُمكن أن تصل إلى السرطان. 

استعن الآن بخبرة طبيب من "اطلب طبيب" للتشخيص والمتابعة والحصول على خطة علاجيّة مصممة خصيصًا طبقًا لحالتك. احجز عبر الاستمارة الإلكترونية على موقعنا أو التواصل مباشرة مع خدمة العملاء.

هل تود التعرف على المزيد من مشاكل الجهاز الهضميّ والباطنة؟ إقرأ في هذا المقال  

نوبة مؤلمة أخرى من القولون العصبي.. إعرف علاجه والأعشاب المناسبة


المصادر :

المصدر الأول

المصدر الثاني 

المصدر الثالث

احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store