اعتلال الكلية المناعي أ ..ما هو وما هي الأسباب؟ إعرف الإجابة

يسمى اعتلال الكلية بالجلوبيولين المناعيّ بداء بيرجر الذي يؤدي بالكلى إلى الالتهاب مانعًا إياها عن مُباشرة عملها بكفاءة عالية وتصفية وتنقية الدماء بفعالية لخارج جسمك، ولكن ما هو اعتلال الكلية بالجلوبيولين المناعي a وما هي أسبابه؟ هذا ما سنتناوله تفصيلًا في هذا المقال إلى جانب المضاعفات وطرق الوقاية.

معنى-اعتلال-الكليه

ما هو اعتلال الكليه ؟

الكلى هما عضوان على شكل الفاصولياء وحجمهما أقرب إلى اليد المُنقبضة، ويتواجدا على جانبيّ الخصر في المنطقة السفلى من الظهر، تحتوي الكلى على مجموعة كبيرة من الأوعية الدموية التي تعمل بصورة مستمرة على استخلاص الفضلات والسوائل والسموم والعناصر الكيميائية الزائدة عن حاجة الجسم من الدم في إجراء مُعقد يتم من خلال الكلى.

بعد القيام بتلك العملية، فإن الدماء النظيفة تعود إلى الحركة بطبيعية في الجسم، ثم تصبح السموم والفضلات على هيئة البول الذي يتحرك نحو المثانة ويُخزن هناك حتى عملية التبول.

عندما تُصاب بـ اعتلال الكلية ، فهي تصبح غير قادرة على القيام بتلك الوظيفة المحورية بكفاءة، وبالتالي يبدأ الدم في تخزين تلك السموم والفضلات لتؤثر سلبًا على الجسم والمريض بصفة عامة.

ما اسباب اعتلال الكلى (داء بيرجر) ؟


يُعد مرض بيرجر من المشاكل المزمنة التي تسبب اعتلال الكليه ويسمى أيضًا بـ اعتلال الكلى بالغلوبين المناعي، وهو ينتج عن ترسب الغلوبولين المناعيّ الذي يعد مضاد مناعيّ هام ليهاجم أية خلايا مريضة أو عدوى، ولكن في تلك الحالة فإن الغلوبولين يؤثر في الكبيبات الكلويّة ويمنعها من ممارسة عملها في التخلص من الفضلات والسموم ناحية المثانة، سواء أكانت تلك الفضلات عبارة عن سوائل زائدة عن حاجتك أو عناصر مختلفة.

في معظم الأحيان يكون مرض اعتلال الكليه من هذا النوع حميدًا، عديم الأعراض والمضاعفات على حدِ سواء، ويشفى دون أن يسبب أية أضرار، ولكن مع التقدم العمريّ وعدم قدرة الجسم على التصدي للمرض، فإن الكلى تبدأ بالتضرر وتنهار تدريجيًا لتصل إلى الفشل الكلويّ المزمن في بعض الأحيان.

أسباب-اعتلال-الكلية-المناعي

من غير المعروف السبب المباشر وراء اعتلال الكليه بالغلوبولين المناعيّ أ، ولكن هناك بعض العوامل التي تُحفز ذلك الاعتلال على غرار :

  • الجينات خاصة مع أصول عرقية بعينها أو عائلات مُحددة.

  • الأمراض الكبدية خاصة تليف الكبد وفيروسات الكبد سي و بي.

  • معاناة المريض من الداء البطنيّ والذي يظهر مع وجود الجلوتين في أغلب الحبوب

  • إصابة المريض بعدوى معينة من بينها نقص المناعة أو بسبب البكتيريا.

يحتمل الإصابة بـ اعتلال الكليه من ذلك النوع في الرجال أكثر من النساء، ولدى البيض والآسيويين أكثر من ذوي البشرة السمراء، وكذلك المرحلة العمرية بأواخر فترة المراهقة والبلوغ وآخر مرحلة الثلاثينات، وكذلك يمكن للعوامل الوراثية أن تكون عاملًا في الإصابة. 

ما هي اعراض اعتلال الكليه المناعي أ ؟

في معظم الأحيان تكون اعراض اعتلال الكليه من ذلك النوع صامتًا، ويمكن أن يتطور مع السنوات حتى يتم اكتشافه مُصادفة من خلال أيًا من الاختبارات الروتينية أو الفحوصات الدوريّة للمريض، ولكن في نفس الوقت من الوارد أن تظهر بعض العلامات الخاصة بهذه المشكلة من وقتِ لأخرِ :

  • تغيّر لون بول المريض إلى لونِ داكنِ أشبه بالصودا السوداء أو الشاي.

  • تكرار الذهاب للتبول ببولِ بذلك اللون مع احتمالية تواجد دمًا في بعض الأحيان.

  • ظهور رغوة في بول المصاب رجوعًا إلى نسبة البروتين المتزايدة.

  • الآلام في جانبيّ الظهر (حيث تواجد الكلى) سواء أكان واحدًا أو الاثنين.

  • ظهور ورم في مناطق باليدين أو الأقدام نتيجة اعتلال الكلية 

  • يميل ضغط الدم إلى الارتفاع

  • ظهور البول الزلالي نتيجة لتسرب الألبومين في البول

تلك بالنسبة للأعراض المبكرة نوعًا في اعتلال الكليه ولكن هناك أعراض أخرى تظهر بعد تطور المرض بحوالي عشر أو عشرين سنة ومن بينها :

  • انخفاض الوزن دون وجود مبررًا لذلك

  • اضطرابات الشهية والنشاط 

  • عدم القدرة على التبول 

  • ميل البشرة إلى الدرجة الداكنة

  • الخمول والإنهاك المستمر والتعب 

  • إصابة الجلد بالجفاف

  • التشتت والصعوبة في التركيز 

  • ألم الرأس المستمر 

  • تقلصات مستمرة في العضلات


تشخيص-اعتلال-الكليه

ما هي طرق التشخيص بـ اعتلال الكلية بالجلوبيولين المناعي a ؟

سيبدأ الطبيب بإجراء فحوصات روتينية من بينها اختبارًا للبولِ للكشف عن وجود الدم أو البروتين الزائد، وكذلك اختبارات الدم لمعرفة نسبة الكرياتينين وفي حالة زيادته فهذا يعني أن الكلى مُصابة بخللِ ما.

من المرجح كذلك في حالة الاشتباه شبه المؤكد بإصابتك بـ اعتلال الكليه أن يتجه الطبيب لأخذ عينة من الكلى وفحصها من خلال المجهر للتأكد من إصابتك بأمرِ الغلوبيولين المناعي.

ما هي طرق علاج اعتلال الكليه بمرض بيرجر ؟

ليس هناك من أسلوبِ علاجيّ بإمكانه القضاء على اعتلال الكليه المناعي أ تمامًا، ولكن غالبًا الخطة الطبية الموصوفة تكون للحد من أضراره وإيقافه عن الوصول إلى مرحلة الفشل الكلويّ التام والاضطرار وقتها للخضوعِ للغسيل الكلوي أو البحث عن متبرعِ بالكلى.

يمكن أن تحتوي تلك الخطة الطبية لـ اعتلال الكلية على خافض الضغط المرتفع، والمكملات الغذائية المحتوية على أوميغا 3 الدهنية، وكذلك مثبطات المناعة والأدوية التي تعمل على خفضِ نسبة  الكوليسترول المرتفعة.

من الممكن كذلك أن تحتوي الأدوية على مدرات للبول من أجل صرف أي سوائل زائدة عن حاجة الجسم خارجه، وبالتالي ينعكس ذلك على ضغط الدم وتحسينه.

كيفية التحكم بـ اعتلال الكليه بالغلوبيولين المناعي أ ؟

أثناء الخطة العلاجية الخاصة بك، يمكنك إبطاء التطور الخاص بـ اعتلال الكليه من خلال الالتزام بنظام غذائي صحي يتناسب مع متطلبات حالتك العامة وهذا يتضمن :

  • أن تحتوي وجباتك على قدرِ منخفض من الدهون والكوليسترول 

  • تقليل ملح الطعام وأي من المكونات التي تحتوي على نسبة صوديوم عالية.

  • تجنب الإكثار من البروتين في الوجبات التي تتناولها خلال يومك

هناك بعض الأنظمة الغذائية القائمة على وجبات غنيّة بالفاكهة والخضراوات واللحوم الخالية من الدهون ونسبة الصوديوم القليلة وكذلك الحبوب الكاملة، وهو ما يؤدي إلى تحسين ضغط الدم المرتفع والذي يساهم في تعزيز حالة الكلى الصحية.

اعتلال-الكلية-المناعي-أ

ماذا إذا لم يتبع المريض العلاج المخصص له؟

تبعات اعتلال الكليه المناعيّ يختلف من شخصِ لأخرِ، فهناك من تظل حالتهم مستقرة حتى وإن لم يتم تشخيصهم مبكرًا، وهناك حالات أخرى من الممكن أن تعاني من بعض المضاعفات على غرارِ :

  • ضغط الدم المرتفع الذي يؤدي بدوره إلى ضررِ أكبر للكلى.

  • الكوليسترول المرتفع والذي يمكن أن ينتج عنه النوبات القلبية.

  • الفشل الكلويّ نتيجة لتوقف الكلى عن العمل وتراكم السموم داخل الجسم

  • معاناة المريض من المتلازمة الكلويّة 

هل اعتلال الكليه المناعي أ مهددًا للحياة ؟ 

لا يمكن معرفة أو وضع توقعًا لذلك لأن حالة اعتلال الكليه تختلف من شخصِ لأخر، وبالتالي يمكن للنتائج أن تختلف كذلك، خاصة مع كون المرض بطيء التطور كثيرًا، ولكن المُتوقع أن هناك 70% من المصابين سيحظون بمتوسط العمر الطبيعيّ دون المعاناة من أية مضاعفات، خاصة إذا كانت نسبة البروتين منخفضة في أجسامهم.

في بعض الأحيان يعاني من الفشل الكلويّ الحاد نسبة ليست بقليلة من المصابين (حوالي 15% من المصابين) خلال العشر سنوات من بداية ظهور اعراض اعتلال الكليه، ونسبة تصل إلى 30% خلال عشرين عامًا ستصل إلى تلك النتيجة.

هناك أيضًا احتمالية أن يصاب المريض بـ اعتلال الكليه مُجددًا حتى مع عملية زرع الكلى، وأن الكلى الجديدة ستصاب بالتلف خلال عشر سنوات من عملية الزرع وهذا بنسبة 40% من الأشخاص الذين قاموا بهذا الإجراء.

هل هناك أطعمة ترفع من مشكلة اعتلال الكليه ؟

إن كان لديك أي مشكلة تخص الكلى ومن بينها اعتلال الكليه المناعي أ، فإن الهدف الرئيسيّ وراء أي حمية تتبعها أن يكون معتمدًا على نسبة قليلة من البوتاسيوم والصوديوم والفوسفور، وهذا يعتمد بناءًا على درجة التلف التي وصلت إليها الكلى، وقتها يساعدك الطبيب بتحديد النسب الأمثل لك رجوعًا لاحتياجك وحالتك الصحية العامة.

  • المشروبات الغازية سوداء اللون لأنها تحتوي على الفوسفور العالي الذي يُرهق الكلى خاصة إذا لم تكن تعمل بكامل طاقتها.

  • الأفوكادو رُغم كونه غنيًا بالعناصر الغذائية المفيدة ولكنه يحتوي كذلك على البوتاسيوم الذي يمكن أن يزيد من مشكلة الاعتلال.

  • أي أطعمة معلبة لأنها تحتوي على نسبة صوديوم عاليّة يمكن أن تزيد من مشكلة اعتلال الكليه 

  • خبز القمح الكامل لمرضى الكلى تحديدًا ليس صحيحًا لاحتواءه على كمية عالية من الألياف والفوسفور والبوتاسيوم. 

  • الأرز البنيّ لنسبته العالية من الفوسفور والبوتاسيوم ومن الأفضل استبداله بالأرز الأبيض أو البرغل أو الشعير.

  • المشمش سواء أكان بصورته الطبيعية أو المجفف لمشكلة وجود البوتاسيوم فيه.

  • الموز نظرًا للمستوى العاليّ من البوتاسيوم ولكن يمكن تناول الأناناس كبديلِ عنه.

  • مشتقات الألبان غير محبذة لمرضى الكلى لأن من الممكن أن تتسبب في هشاشة العظام مع الوقت.

  • البرتقال وعصيره يحتويان على نسبة لا يُستهان بها من البوتاسيوم الذي يؤثر على الكلى سلبًا.

  • الطماطم أيضًا من الخضراوات التي لا يحبذ تناولها مع اعتلال الكلية لكونها تحتوي على البوتاسيوم غير الملائم لمرضى الكلى.

يُفضل أيضًا الابتعاد عن أي لحوم مُصنعة أو مُجففة أو مُعالجة، وبعيدًا عن كونها غير صحية بصورة عامة، فهي أيضًا تحتوي على كمية عالية من الصوديوم مثل النقانق واللحم المقدد والسجق، والملح أو الصوديوم ليس الاتجاه الأفضل لمرضى الكلى ومحاولتهم لتنظيم مستوى الصوديوم في الدم.

من الأطعمة التي ترفع من نسبة اعتلال الكليه هي البطاطس والبطاطا الحلوة للكم الكبير من عنصر البوتاسيوم المتواجد فيهما، لذا إذا كان المريض في مرحلة متأخرة من الاعتلال، من المفضل مُراقبة نسبة البوتاسيوم التي يدخلها إلى غذائه للتأكد من استقرار حالته وعدم تأثرها سلبًا.

 وهذا هو الحال مع السبانخ والسلق والبنجر لأن بها كم كبير من البوتاسيوم لا ينخفض حتى مع عملية الطبخ لهذا يمكن استبدالهم بأكلاتِ أخرى منخفضة في عنصر البوتاسيوم..

وبالطبع، لا ينصح مرضى اعتلال الكلية بتناول رقائق البطاطا المُصنعة أو البسكويت أو المعجنات، نظرًا لكون من الصعب التحكم في الكمية وفي نسبة العناصر المتواجدة بها مثل الملح، وبالتالي تناول عدد أكبر منهم دون الشعور بذلك.

إن كنت مهتمًا بمعرفة المزيد عن الأطعمة الملائمة في حالة القصور الكلويّ، إقرأ في أهم نصائح اكل مرضى الغسيل الكلوي وقائمة الأكلات الممنوعة

هل تحتاج مُساعدة إضافية؟

تبدو أمراض الكلى مُقلقة وفي بعض الأحيان لا يفهم الشخص ما الذي يحتاج إليه تحديدًا، وهذا ما يمكن أن يساعدك به أخصائي أمراض الكلى من اطلب طبيب، من خلال الحجز مباشرة من على الموقع الإلكترونيّ أو عبر التواصل مع الرقم الساخن الخاص بالخدمة، وسيتم تحديد زيارة منزلية في خلال مدة قصيرة.

أخصائيّ أمراض الكلى سيعمل على تصميم خطة علاجية من الألف إلى الياء حسب حالتك الصحية، ومدى تطور مرض اعتلال الكليه بالنسبة إليك، فلا تتردد في طلب المساعدة الآن.

هل تريد معرفة المزيد عن أمراض الكلى؟ زُر مدونة اطلب طبيب للأمراض الكلويّة وإقرأ في هل هي علامات عابرة أم اعراض اعتلال الكلى؟ إعرف الإجابة


المصادر :

المصدر الأول

المصدر الثاني

المصدر الثالث

المصدر الرابع

المصدر الخامس


احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store