هل تعتني بمريض الزهايمر جيدًا؟ استعن بـ خدمة تمريض منزلي

خدمة تمريض منزلي هامة بالنسبة لمرضى النسيان المزمن، حيث يُمكن لمشاهدة التطور التدريجي لمرض الزهايمر أن تكون مُثيرة للقلق والخوف، وتعيق المحيطين به عن اتخاذ القرارات الصحيحة فيما يتعلق بشأنه خاصة لكونه مرهقًا للأعصاب على من حوله مع الاحتمالات المستمرة بتدهور حالته، وهو ما يتطلب تواجد خدمة تمريض منزلي معه.

في موضوع عن التمريض المنزلي لمرضى الزهايمر من اطلب طبيب، يمكنك التعرف على فوائد تواجد ممرض مختص مع مريض الزهايمر للحرص على معاملته بصورة صحيحة وتقديم المطلوب له.

لماذا يحتاج مريض الزهايمر لـ خدمة تمريض منزلي ؟

يتسبب الزهايمر في موت خلايا الدماغ مع الضمور المستمر له رجوعًا للاضطراب العصبيّ الذي يصيبه، وهو ما ينتج عنه التدهور غير المنقطع في قدرات المريض على التفكير والاندماج الاجتماعي والسلوكيات بصورة عامة، مُنعكسًا على استقلاليته وحاجته إلى موجود مرافقًا من التمريض المنزلى.

يحتاج مرضى الزهايمر إلى خدمة تمريض منزلي نَظرًا للمضاعفات المُهددة لحياته التي تستمر بالظهور عليه مثل :

  • صعوبة الحديث تؤدي إلى نسيان أعراض يشكو منها مثل الآلام

  • الذاكرة الضعيفة تمنع مرضى الزهايمر من الالتزام بالجرعة الطبية المحددة ونسيان مواعيد الأدوية

  • معاناتهم مع البلع وتناول الطعام تطرح احتمالية التعرض للاختناق 

  • صعوبة التوازن تعرضهم لاحتمالية السقوط والتعرض للحوادث المستمرة المؤدية للكسور

  • التغيرات الدماغية تؤثر بدورها على استقبال المثانة والأمعاء للرسائل العصبية 

  • حالات العدوى التي تصيب مرضى الزهايمر تحتاج لعناية متخصصة 

  • احتمالية فقدان الوعي العالية 

تستطيع معرفة كيف يفيد مقدم الرعاية الأشخاص المصابين بالأمراض المزمنة من خلال ذلك المقال من اطلب طبيب 7 فوائد ومميزات لخدمة التمريض المنزلى لمرضى باركنسون

كيف تساعد خدمة تمريض منزلي مريض الزهايمر ؟

يُعد الحفاظ على صحة مريض الزهايمر المعرفية هو مفتاح مساعدته ومعاونته، وهو ما يقوم مقدم الرعاية به من خلال تبني نمط حياة صحيّ أكثر بالنسبة إليه وهو ما يتضمن العَديد من الخيارات من بينها :

  • النشاط البدنيّ

يعاني معظم مرضى الزهايمر من الحالة المزاجية السيئة، والتي يمكن لبعض التدريبات أن تساعدهم على استقرار حالتهم النفسية، هذا إلى جانب الفوائد الجسدية الآخرى مثل حمايته من الأمراض القلبية، والتهاب المفاصل وضعف العضلات.

ويساعد القائم على خدمة تمريض منزلي مريض الزهايمر في تلك التدريبات التي يوصي بها الطبيب المعالج حسب إرشاداته، والتي 

تساعد على التخفيف من المضاعفات المختلفة مثل اضطرابات النوم أو الإمساك مع مسئولذ تمريض منزلي.

  • التغذية الصحيحة 

يفقد المصاب بالزهايمر الاهتمام بالطعام سواء من حيث المواعيد، أو الطهو، أو حتى جودة الأكل نفسه، مما يعرضهم للتدهور الصحيّ إلى جانب إهمال شرب الكم الكافي من السوائل للتروية وهو ما يتسبب بالإمساك والجفاف.

تحرص الخدمة التمريضية على تذكير المريض بمواعيد وجباته، وتنظيمها مع مواعيد الأدوية، وأن تحتوي على العناصر الغذائية المفيدة له، وعلاوة على ذلك الاهتمام بقوام الطعام حتى يكون أسهل على المريض من حيث البلع.

  • التفاعل الاجتماعيّ 

يميل مريض الزهايمر إلى الانعزالية والاكتئاب بسبب المواقف المتكررة للنسيان أو تدهور اللغة، وهو ما يمكن لـ خدمة تمريض منزلي أن تساعده بها من خلال تدعيم مهاراته والحرص على دمجه مجتمعيًا مرة أخرى من خلال أنشطة بسيطة كالقراءة أو الرقص أو الموسيقى أو البستنة.

في حالة الاستعانة بممرض حسب اسعار التمريض المنزلي من الضروريّ مُشاركة العائلة في الأنشطة التي تتضمن مريض الزهايمر، لمساعدته على التكيف والتأكد من تقديم الدعم المناسب لاستمراره في الرحلة العلاجيّة وتمهيد بيئة صحية له خالية من الضوضاء أو الأمور المثيرة للارتباك والقلق.

يُفترض أيضًا بأفراد العائلة ألا يُشعروا مريض الزهايمر بالعجز، سواء من خلال محاولتهم الضغط عليه لتذكر شيئًا ما، أو إدخاله بين مجموعة واسعة من الأشخاص، أو حَتى طلب إنجاز أمرًا مُعقدًا يتطلب قدرًا عاليًا من التركيز، لأن كل هذا ينعكس سلبًا على ثقته بنفسه ورؤيته الشخصية مما يجعل مهمة مقدم الرعاية أصعب لمواكبة تلك الآثار.

هل أنت مُهتم لمعرفة المزيد من الخدمات التمريضية للحالات الصحية المختلفة؟ إقرأ في هل خدمة التمريض المنزلي رفاهية لمرضى الكلى أم ضرورة؟ إلى جانب مواضيع المدونة المختلفة.


المصادر :

المصدر الأول


احجز زيارة منزلية الان
يمكنك ارفاق صور اشعة أو روشتات سابقة

    حمل التطبيق الأن
  • play store
  • app store